السبت، 23 مارس 2019 السبت، 23 مارس 2019

شيرين تبكي على الهواء بعد تداول المقطع المسبب في أزمتها: "أنا مظلومة"

لم تتمالك الفنانة شيرين عبد الوهاب دموعها خلال اتصالها الهاتفي مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج "الحكاية"، لتشرح له ملابسات أزمتها الأخيرة باتهامها مجدداً بالتطاول على مصر.

شيرين عبد الوهاب أكدت في بداية مكالمتها أنها هي من طلبت توضيح ما وقع لها للجمهور، مشدداً على حبها لمصر ورفضها التام المزايدة على هذه النقطة.

واعتذرت شيرين عبد الوهاب علناً على ما بدر منها في حفلها في البحرين، إذا كان ما قالته جرح شخص قائلة: "أنا المفروض احترم نفسي"، في إشارة منها للتوقف عن التحدث مع الجمهور على خشبة المسرح حتى لا تتعرض لزلة لسان.

كما أكدت النجمة المصرية أنها لم تقصد ما فهم من سياق كلامها، مشيرة إلى أن هناك من يتربص لها ونشر المقطع على هذه الصورة، وهي لم تكن تقصد الإساءة إلى مصر أبداً، لتشرح ما وقع بالضبط قائلة: "أنا كنت في حفلة في البحرين، وكان الهواء بيطير الفستان وأنا بهزر والناس بتضحك، وقلتلهم أنا هنا بهزر وأتكلم براحتى، لكن فى مصر اللى بيتكلم بيتحبس، وأنا قصدى إن كلامى كان ممكن يحبسنى، ودا اللى حصل فعلاً، إنى أنا كتير بهزر وكتير بتفهم غلط".

ونفت شيرين تماماً ما تم تداوله في الساعات الماضية، أنه تم إلقاء القبض عليها في المطار بسبب وجود ترامادول في حقيبتها، مشيرة إلى أن أحد أعضاء الفرقة هو من كان يحمل هذا الدواء، ومعه شهادة طبية به نظراً لمعاناته مع آلام الظهر.

المزيد:

فيديوهات ذات صلة