الإثنين، 18 مارس 2019 الإثنين، 18 مارس 2019

شيماء سيف تربك المذيع ببكائها المفاجئ وحسن الرداد يحاول تهدئتها!

ارتبك المذيع هشام الهويش بعد بكاء الفنانة شيماء سيف فجأة، خلال تصويرهما حلقة من برنامج "Carpool Karaoke" وبصحبتهما الفنان حسن الرداد.

وقع الأمر، عندما قرر كلاً من شيماء سيف وحسن الرداد أن يوقعا هشام الهويش في مقلب خلال التصوير، فزعمت الفنانة الكوميدية أن حالتها المزاجية تغيرت فجأة، وأنها تشعر برغبة في البكاء فطلبت من المذيع أن يحضر لها زوجها الآن.

حاول حسن الرداد في هذه اللحظة أن يهدأ من روعها، إلا أنها ظلت تمثل بأنها حزينة وترغب في البكاء، فطلبت من هشام الهويش أن يوقف السيارة، الأمر الذي زاد من توتره فلم يكن يعرف ماذا يفعل بالضبط؟!


لقطة طريفة من حلقة حسن الرداد وشيماء سيف مع هشام الهويش

ولكن الموقف اختلف فجأة، عندما قالت شيماء سيف خلال تقمصها لدورها أنها طلبت من القائمين على البرنامج أن تتناول الفطور، فإذا بحسن الرداد علق فجأة مستغرباً: "افطر"، فلم تتمالك نفسها ودخلت في نوبة ضحك.

حسن الرداد وشيماء سيف قالا لهشام هويش في نفس اللحظة الجملة الشهيرة: "اللي حصل ده يا هشام زي ما انت شايف اتصور لو عايز تذيع قول ذيع"، فضحك الأخير بشدة مؤكداً لهما أنه أكثر المقالب المتقنة التي وقع فيها، فهو صدق الموقف تماماً. 

المزيد:

فيديوهات ذات صلة