في آخر ظهور لنادية لطفي: هكذا بدت عليها علامات السن والمرض
تاريخ النشر: : الثلاثاء، 04 فبراير 2020

في آخر ظهور لنادية لطفي: هكذا بدت عليها علامات السن والمرض

رحلت عن عالمنا، اليوم الثلاثاء، الفنانة نادية لطفي عن عمر ناهز 83 عاماً بعد صراع طويل مع المرض.

وفي آخر ظهور لها من داخل أحد المستشفيات قبل الوفاة بشهر تقريبا، بدت علامات السن والمرض على ملامح نادية التي ظلت محتفظة بابتسامتها المميزة والناعمة حتى النفس الأخير.

 حفيدة نادية لطفي تبهر الناس بجمالها الذي فاق جدتها

شاهد أيضاً: حفيدة نادية لطفي تبهر الناس بجمالها الذي فاق جدتها

الفنانة، التي تميزت بجمالها الأخاذ وحضورها القوي، وجهت تحية لجمهورها الذي داوم على حبها حتى بعد ابتعادها عن المجال، وقالت: الجمهور ماليش زيه، أنا اكتشفت إن الجمهور لغته كلها حب وعلاقته القديمة معايا منحتني سعادة مش ممكن أحصل على أكتر منها.

في آخر ظهور لنادية لطفي: هكذا بدت عليها علامات السن والمرض

وقبل الفيديو السابق بأيام، حرصت الفنانة إلهام شاهين على الاحتفال بعيد ميلاد نادية الـ83 يوم 3 يناير. وظهرت نادية غير قادرة على الحركة بشكل كبير، لكنها بدت مهتمة بمظهرها رغم مرضها، إذ كانت تضع الكحل وطلاء الأظافر.

X

 الفنانة الراحلة دخلت في غيبوبة بعد تدهور حالتها الصحية مؤخراً، إذ تم وضعها على أجهزة التنفس الصناعى، بغرفة العناية المركزة في أحد المستشفيات.

في آخر ظهور لنادية لطفي: هكذا بدت عليها علامات السن والمرض

يذكر أن نادية لطفي اسمها الحقيقي هو بولا محمد مصطفى شفيق، وحصلت على دبلوم المدرسة الألمانية في مصر عام 1955، وتألقت بقوة في الستينيات بمجموعة من الأعمال القوية من بينها: النظارة السوداء والناصر صلاح الدين وأبي فوق الشجرة ومطلوب أرملة وصراع الجبابرة ونصف عذراء.

في آخر ظهور لنادية لطفي: هكذا بدت عليها علامات السن والمرض

تم نشر هذا المقال مسبقاً على رائج. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا

المزيد:

صورة نادرة لنادية لطفي.. ونشطاء "البطيخ وصل"

فيديو رسالة مؤثرة من الفنانة نادية لطفي إلى جمهورها

نادية لطفي تكشف عن اللقب الذي أطلقه عليها عبد الحليم حافظ