مرام عبدالعزيز ترد على منتقدي اقتراحها تجربة لقاح كورونا على المساجين
الثلاثاء، 07 أبريل 2020 الثلاثاء، 07 أبريل 2020

مرام عبدالعزيز ترد على منتقدي اقتراحها تجربة لقاح كورونا على المساجين

ردت الفنانة السعودية مرام عبدالعزيز على منتقدي اقتراحها تجربة لقاح فيروس كورونا على المساجين، وذلك من خلال مقطع فيديو مطول شرحت فيه وجهة نظرها، بالإضافة لسلسلة من التغريدات عبر حسابها على "تويتر".

مرام عبدالعزيز ترد على منتقدي اقتراحها تجربة لقاح كورونا على المساجين

بدأت الأزمة عندما كتبت مرام عبد العزيز تغريدة تقترح من خلالها تجربة أدوية علاج مرض عدوى فيروس كورونا المستجد على المساجين، حيث كتبت عبر تويتر: "لو كان الأمر بيدي، كان كل اللي يتم القبض عليهم خاصةً في قضايا تمس الأمن، ما أسجنهم بس وأخسر عليهم أكل وشرب وتأهيل، كان خليتهم حقل تجارب للأدوية الجديدة حتى لو ما كانت النتائج مضمونة، منها عقاب لهم، ومنها تستفيد منهم البلد، هم أولى بالتجارب من الفيران والقرود اللي ما أذتنا بشيء :)".


مرام عبدالعزيز

هذه التغريدة فتحت النار على الفنانة المعروفة، حيث قام مغردون سعوديون بانتقادها بشكل عنيف، واتهمها الكثيرون بانعدام الإنسانية والتمييز العنصري، لتقرر هي الرد من خلال مقطع فيديو قالت من خلاله: "تجربة اللقاح يحتاج لمتطوعين من الأصحاء.. إذا عندي مساجين زي اللي يقتل.. بدل ما أخليه في السجن يرعى أكل ومرعى وقلة صنعة.. ليش ما أستغله.. منها إنه يفيد البلد.. ومنها إنه ممكن تتخفض محكوميته.. وين الإشكالية.. لو تبحثون عن الموضوع كل المختبرات يبحثون عن متطوعين.. ليش ما استغلهم وبموافقتهم وبمقابل.. ما في شيء ببلاش بهذه الدنيا".

كلمات الفنانة السعودية لم تحسن موقفها أبداً، خاصة وأنها نشرت الفيديو مرفقاً بتعليق كتبت من خلاله: "هالڨيديو سجلته للجهلة فقط بخصوص إجراء التجارب على مساجين القضايا الأمنية، أما الناس اللي فهمت المقصود ما يحتاج يسمعونه 😍"، حيث ازدادت الانتقادات نحوها إذ طالبها الكثيرون بالاعتذار عما قالته، مما دفعها للسخرية من منتقديها بتغريدة أخرى كتبت من خلالها: "يااااالله صباح خير على الناس اللي تفهم وش يعني قضايا تمس الأمن، وصباح الشر على المدرعمين 😋".

تغريدات مرام عبدالعزيز حول تجربة لقاح كورونا على المساجين

واستمر استفزاز الفنانة السعودية لمتابعيها بتغريدات أخرى، حيث علقت في تغريدة لاحقة على قرار إغلاق بعض المدن السعودية وحظر التجول منها وإليها بشكل كامل طوال 24 ساعة، وذلك للسيطرة على معدلات انتشار فيروس كورونا، حيث قالت: "لا تُلام الدولة حتى وإن فرضت #حظر_التجول عامًا كاملًا، بل اللوم على المستهترين، المتكدِّسين في مراكز التسوق، المتلاصقين أمام المحاسبين، المتسابقين لشراء الدواجن وبيضها، هؤلاء الَّذين يعانون من قلة الوعي وغباء العقل وانعدام المسؤولية هم المتسببين في ذلك!".


مرام عبدالعزيز

المزيد:

فيديوهات ذات صلة