نور الغندور في إطلالة بدون مكياج كشفت عن عيوب بشرتها بوضوح
تاريخ النشر: : الثلاثاء، 26 يناير 2021

نور الغندور في إطلالة بدون مكياج كشفت عن عيوب بشرتها بوضوح

نشرت النجمة نور الغندور فيديو ظهرت خلاله بدون مكياج على الإطلاق حتى أن مشاكل بشرتها ظهرت بوضوح تام وهذا ما دفع الجمهور للتفاعل مع الفيديو بشكل واسع حيث أكثر ما لفت نظر الجمهور هو جرأة نور الغندور للظهور بهذا الشكل دون خوف من النقد.

نور الغندور بدون مكياج

خلال الفيديو ظهرت نور الغندور وهي تنظف بشرتها الخالية من المكياج مما كشف عن بعض العيوب والمشاكل التي تعاني منها أبرزها الحبوب الحمراء والقليل من الهالات السوداء تحت العين، إلا أن ردود أفعال الجمهور كانت إيجابية وأكدوا أنها شجاعة جداً كي تظهر بهذا الشكل.

كما أكد بعض المتابعين على جمالها رغم اختلاف ملامحها عن شكلها بالمكياج خصوصاً خلال مسلسل دفعة بيروت بخاصة شكل الفم حيث ظهرت خلال المسلسل شفاها أكبر حجماً وهو ما منحها مظهر مختلف قليلاً عما اعتاد عليه الجمهور منها.

نور الغندور في دفعة بيروت

نور الغندور دفعة بيروت

على جانب آخر، أشاد الجمهور بدور نور الغندور في مسلسل دفعة بيروت التي ظهرت في شخصية جميلة حيث تحدثت نور عن تأثرها الشديد خلال الحلقات الأخيرة من المسلسل وذلك لأنها ارتبطت بقدر بفريق العمل بدرجة كبيرة وبشخصية جميلة على الرغم من النهاية غير المتوقعة للعمل.

وكان اسم نور الغندور قد تصدر محركات البحث بالتزامن مع عرض أحد المشاهد المثيرة للجدل، حيث حاول مهند الحمدي الذي قام بدور منصور بإقناعها بالهرب معه وهي ترتدي فستان الزفاف للزواج من شخص آخر مما أدى إلى تمزق الفستان من تحت الإبط وهو ما أثار جدل كبير لدى الجمهور.

من أكثر المشاهد المثيرة للجدل في مسلسل دفعة بيروت كان مشهد النهاية الذي جمع بين شاهه التي تقوم بدورها فاطمة الصفي ومشعل الذي يقوم بدوره محمود نصر حيث حاول مشعل إنقاذ شاهة والقفز ورائها إلى الماء بعد أن هربت من حفل زفافها حيث اعتبر البعض أن المشهد جريء وغير لائق بالمجتمع الخليجي.

نور الغندور بعد عمليات التجميل

أعلنت نور الغندور أنها خضعت لعملية تجميل واحدة فقط في حياتها وهي عملية تجميل الأنف لأنها لم تكن تحب مظهرها الطبيعي ولا تنوي القيام بأي عمليات تجميل أخرى لأنها لا تميل إلى فكرة تغير شكلها أو الاعتماد على أساليب غير تقليدية كي لا تؤثر على قدراتها في التمثيل.

كما أوضحت أنها لم تكن تحب شكل جسمها خلال فترة الطفولة وبداية المراهقة لذلك تناولت حبوب الخميرة مما أدى إلى زيادة وزنها بدرجة كبيرة مما دفعها إلى محاولة التخلص من وزنها الزائد وقتها.

عائلة نور الغندور

كشفت نور الغندور في الفترة الاخيرة عن جانب من حياتها الأسرية وأكدت أنها عاشت طفلة مدللة باعتبارها أول طفل في أسرة والدها ووالدتها لذلك كان الجميع يُلبي طلباتها فوراً لكنها نشأت قريبة من والدها بخاصة مع أزمة انفصال والديها لكن عائلتها ظلت متماسكة بفضل الصداقة القوية التي جمعت بينهما.

المزيد: