نصائح لوجبة رئيسية خفيفة وغنية بالقيم الغذائية من الطبيبة يارا رضوان

10 قطع أزياء يجب تواجدها في خزانة المرأة العاملة

اكتشفي لماذا نحتفل بيوم المرأة العالمي ولا نخصص يوماً مماثلاً للرجل!
الخميس، 05 مارس 2020 الخميس، 05 مارس 2020

اكتشفي لماذا نحتفل بيوم المرأة العالمي ولا نخصص يوماً مماثلاً للرجل!

يتم الاحتفال بحدث يوم المرأة العالمي في الثامن من مارس في كل عام، حيث أقرته الأمم المتحدة كما قامت بعض الدول باعتباره عطلة رسمية.. ولكن هل تساءلت يوماً لماذا لا يتم تخصيص يوم مماثل للرجل؟

سبب الاحتفال بيوم المرأة العالمي

هناك يوم مخصص للرجل وهو 19 من نوفمبر، ولكن لا يتم اعتباره مناسبة رسمية من جانب الأمم المتحدة، كما لا يتم منح الرجال عطلة رسمية فيه.. فما سبب تميز الاحتفال بالنساء؟

في الحقيقة فإن تخصيص يوم 8 مارس من كل عام يوماً للنساء حول العالم، هدفه تدعيم تمكين المرأة ومساندة حضورها وحقوقها في مختلف الوظائف لتحقيق العدالة مع الرجال.

اكتشفي لماذا نحتفل بيوم المرأة العالمي ولا نخصص يوماً مماثلاً للرجل!

المرأة والعدالة في المجتمعات

للأسف، حتى الآن لم يتم تحقيق العدالة والمساوة بالنسبة للنساء كما هو مأمول، فحتى الآن تفتقد المرأة الشعور بالأمان، حيث أثبتت إحصاءات أن ثلث نساء العالم يتعرضن للعنف والاعتداءات من خارج محيط العائلة، بينما يتعرض الثلثان للعنف من داخل محيط العائلة نفسه، كما أشارت تقارير كثيرة إلى ارتفاع نسبة التحرش بالنساء في العمل.

وفي العالم العربي، أثبتت دراسة أن 99% من نساء تعرضن للتحرش مرة واحدة في حياتهن على الأقل، كما كشف إحصاء أن 20 ألف امرأة فقدن حياتهن بسبب جرائم الشرف.

وبينت تقارير أخرى عن كارثة زواج القاصرات، حيث بلغ عدد المتزوجات قبل سن الخامسة عشرة نحو ربع مليار فتاة حول العالم.

وبالنسبة للأجور، ما زالت النساء يتقاضين أجوراً أقل بمعدل الربع عن الرجال، أما أغنى 12 رجلاً في العالم فإن ثروتهم مجمعة تبلغ أكثر من ثروة كل نساء قارة أفريقيا مجتمعات.

ولكي تكتشفي الكثير من التفاصيل والحقائق حول النساء وسبب الاحتفال بيوم المرأة العالمي..  لا تفوتي مشاهدة الفيديو أعلاه!

المزيد: