الأربعاء، 17 أكتوبر 2018 الأربعاء، 17 أكتوبر 2018

فيديو إحراج محمد صلاح وتوبيخه بسبب احتضانه لفتاة مراهقة

تعرض محمد صلاح نجم نادي ليفربول الإنجليزي للانتقادات والتوبيخ بسبب انتشار مقطع فيديو يظهر فيه وهو يحتضن فتاة مراهقة، خلال تواجده في الفندق الذي كان يقيم فيه منتخب مصر لكرة القدم استعداداً لمواجهة فريق "إيسواتيني" والتي انتهت بفوز مصر بأربعة أهداف نظيفة، حيث سجل بنفسه الهدف الرابع مباشرة من علامة الراية الركنية.

شاهد أيضاً: 35 صورة طريفة للنجم محمد صلاح المرشح لجائزة أفضل لاعب في العالم 2018

وكانت الفتاة المراهقة تريد مصافحة محمد صلاح والتقاط صورة تذكارية معه، ولكنها فور أن شاهدته بدأت بالبكاء الشديد، ليمازحها هو: "هو انا لسه اتكلمت معاكي" ليزداد بكاؤها بشكل هستيري مما دفعه لاحتضانها في محاولة منه لتهدئتها.


محمد صلاح يحتضن فتاة مراهقة

ورغم أن نجم منتخب مصر كان يحاول تهدئة الفتاة أمام والديها، حيث كانت والدتها هي من تسجل مقطع الفيديو، ووالدها هو من التقط صورتهما سوياً، إلا أن بعض رواد السوشيال ميديا هاجموه بعنف وقالوا إنه بدأ يتخلى عن سلوكه المتحفظ الذي اعتاد عليه الجمهور، بينما قال البعض إنه تصرف بشكل عفوي وإنساني لتهدئة الفتاة التي كانت تبكي بحرقة، وإنها في كل الحالات فتاة مراهقة في منزلة شقيقته، مؤكدين أنه لم يتصرف بشكل سيء يستحق التوبيخ عليه.

المزيد:

فيديوهات ذات صلة