الممنوع من الصرف
بواسطة: أرام الغجري | تاريخ النشر: : الخميس، 22 أكتوبر 2020

الممنوع من الصرف

الحلقة العاشرة من برنامج بالعربي مع آرام

الصرف ببساطة هو التنوين والممنوع من الصرف هو الممنوع من التنوين، فكما نعلم أن الاسم المعرفة لا يُنَوَن أما الاسم النكرة فهو ينون.
فنقول: شجرةً، لكن لا يمكننا أن نقول الشجرةً.

ينقسم الممنوع من الصرف إلى قسمين:

  • الممنوع من الصرف لسبب واحد 

 إما أنه ينتمي لصيغة منتهى الجموع وهي عبارة عن كلمة جمع تنتهي بحرف ألف يليه حرفين أو ثلاثة مثل: مساجد، حدائق قنابل، أو عصافير.
إذن صيغة منتهى الجموع سواء انتهت بألف يليها حرفين أو ألف يليها ثلاث حروف تكون ممنوعة من الصرف.

أو المؤنث المنتهي بألف ممدودة و تسبقها ثلاث حروف أو المؤنث المنتهي بألف مقصورة.
المنتهي بألف ممدودة مثل: صحراء.
إذاً كلمات مثل سماء ونداء لا يمكننا أن نقول أنها ممنوعة من الصرف لأن الألف الممدودة هنا مسبوقة بحرفين فقط لا ثلاثة.
أما المؤنت المنتهى بألف مقصورة مثل: ليلى

  •  الممنوع من الصرف لسببين

وينقسم إلى:

  1.  العَلَم المنتهي بألف ونون مثل: (رمضان شعبان عثمان)
  2.  صفة منتهية بألف ونون مثل: (عطشان جوعان)
  3. عَلَم على وزن الفعل مثل: (يزيد يحيى أشرف أحمد)
  4. صفة على وزن أفعل التفضيل  ومؤنثها على وزن فُعْلَى مثل: (أكبر أفضل أصغر أحدب)
  5. علم أو صفة على وزن فُعَل مثل: (عُمَر أو زُحَل) ، (أُخَر)
  6. علم مركب مزجي مثل: (بورسعيد وحضرموت)
  7. العلم الأعجمي أي  من أصل غير عربي مثل: (ريتشارد) ، ومن الملاحظ أن كل أسماء الأنبياء ممنوعة من الصرف ماعدا 6 هم: (هود لوط نوح صالح شعيب محمد)
  8. العلم المؤنث سواء المنتهي بتاء مربوطة مثل فاطمة وحتى لو كان اسم ولد ليس مؤنثاً لكنه منتهي بتاء مربوطة مثل حمزةأو بدون تاء مربوطة مثل مريم.

 إعراب الممنوع من الصرف

يُرفَع وعلامة رفعه الضمة، ويُنصب وعلامة نصبه الفتحة، ويُجر أيضا بالفتحة.

ملحوظة هامة: إذا سبقه "أل" أو أتى بعده مضاف إليه فإنه يجر بالكسرة، مثل: صليت في المساجدِ أو صليت في مساجدِ القرية.

المزيد: