10 فنانين دخلوا السجن: المخدرات وقضايا الشرف أبرز الأسباب
تاريخ النشر: : الثلاثاء، 12 أكتوبر 2021

10 فنانين دخلوا السجن: المخدرات وقضايا الشرف أبرز الأسباب

عانى بعض الفنانين من فترات صعبة في حياتهم، ومنهم نجوم دخلوا السجن في قضايا مختلفة، كادت تقضي على مستقبلهم، ولكن استطاع أغلبهم تخطي الأزمة.

بعضهم ظلم وبعضهم لم تحمه الشهرة من تحمل تبعات أفعاله تعرفوا على، أبرز عشرة فنانين عرب دخلوا السجن

قضية تامر حسني:

قضى الفنان المصري تامر حسني ستة أشهر كاملة خلف القضبان عام 2006 في قضية اتهامه بتزوير شهادة الخدمة العسكرية الخاصة به لكنه استطاع العودة من جديد وطرح ألبوما ناجحا بعد خروجه من السجن

قضية سعد لمجرد:

خضع للتحقيق في أكتوبر عام 2016 في فرنسا، بتهمة الاعتداء الجنسي على شابة فرنسية وفي أبريل عام 2017، أطلق سراحه بقرار من محكمة الاستئناف في باريس.

ثم أوقف في السادس والعشرين من أغسطس عام 2018 في المنتجع السياحي بمنطقة سان تروبيه، جنوب شرق فرنسا، بعد تقديم شابة فرنسية شكوى ضده تتهمه في قضية اغتصاب تم وضعه تحت المراقبة القضائية ومنعه من المغادرة وإلزامه بدفع كفالة مالية قدرها مئة وخمسون ألف يورو، قبل أن يطعن الادعاء في القرار وتعيد المحكمة سجنه.

أحمد عزمي:

ألقي القبض على الممثل المصري أحمد عزمي وتم العثور بسيارته على أقراص مخدرة، ثم حكم عليه بستة أشهر مع غرامة مالية، وبعد قضائه العقوبة خرج من السجن.

ماجدة الخطيب:

في عام 1982 وجهت إلى ماجدة الخطيب تهمة القتل عن طريق الخطأ، حيث دهست بسيارتها شخصا، وحكمت عليها المحكمة بالسجن عاما مع وقف التنفيذ، وغرامة بلغت خمسة آلاف جنيه، وأثناء المحاكمة قضت ماجدة ثمانية أشهر في سجن الاحتياط على ذمة المحاكمة.

وقد وصفت ماجدة الخطيب، يوم دخولها السجن بأنه أقسى يوم مر عليها في حياتها؛ لأنها في هذه اللحظة، تحولت من مواطنة شريفة إلى إنسانة خارجة عن القانون.

وخلال وجودها بالسجن قامت بتقشير أكثر من نحو 30 جوال من البصل أثناء فترة وجودها في سجن النساء، وتم الإفراج عنها بكفالة مالية قدرت وقتها بـ 5 آلاف جنيه.

دينا الشربيني:

ألقي القبض على الممثلة المصرية دينا الشربيني، أثناء شراء مواد مخدرة في عام 2013، بعد ضبطها وهي تتردد على إحدى الشقق التي يدار فيها بيع المواد المخدرة.

خلال التحقيقات اعترفت دينا الشربيني بتعاطي مخدر الهروين، ولكنها نفت أي صلة لها بتجارة المخدرات أو بالكمية التي تم ضبطها داخل الشقة، وأصدرت المحكمة حكما بحبس الشربيني سنة، وتغريمها عشرة آلاف جنيه.

وفاء مكي:

أصدرت المحكمة في عام 2001، حكمها بمعاقبة الممثلة وفاء مكي بالأشغال الشاقة عشر سنوات، بتهمة تعذيب الخادمتين الشقيقتين مروة وهنادي أحمد فكري، بمساعدة والدتها.

وفاء عامر وحنان ترك:

في عام 1997، تم إلقاء القبض على شبكة دعارة تضم الممثلتين المصريتين وفاء عامر وحنان ترك، وتم تسريب صورهما أثناء التحقيق معهما كمتهمتين، وقضت كل منهما اثني عشر يوما خلف القضبان على ذمة القضية، حتى ظهرت براءتهما فيما بعد، وأخلي سبيلهما بعد حفظ القضية.

عايدة رياض:

اتهمت الممثلة المصرية عايدة رياض في قضية أخلاقية وتم إيداعها سجن القناطر ثلاثة أشهر، وبعد ذلك برأتها محكمة الاستئناف للآداب في الرابع والعشرين من فبراير عام 1983.

ميمي شكيب:

ألقي القبض على الممثلة المصرية ميمي شكيب في فبراير عام 1974، ومعها ثماني فنانات كن يحضرن حفلاتها باستمرار في شقتها بقصر النيل، في قضية عرفت باسم "الرقيق الأبيض" أو "قضية الآداب الكبرى". وبعد فترة، حصلت شكيب وباقي المتهمات على البراءة وقيل إن شكيب كانت تبكي طوال الوقت، مؤكدة أنها مظلومة وأن القضية ملفقة.

المزيد: